كم المدة الطبيعية لحدوث الحمل بعد الزواج ؟

كم المدة الطبيعية لحدوث الحمل بعد الزواج ؟





 كم المدة الطبيعية لحدوث الحمل بعد الزواج ؟ تبدأ العديد من النساء بمجرد الزواج  في القلق بشأن الحمل ، وقد يخطط بعضهن للحمل واختيار أسماء أطفالهن قبل الزواج ، كنت تتساءل عزيزتي متى يكون الحمل بعد الزواج؟  وفي هذه المقالة سوف تعطيك بعض النصائح لزيادة فرص الحمل بعد الزواج.


المدة الطبيعية للحمل بعد الزواج


عندما تلتقي البويضة التي مرت من قناة فالوب بالحيوانات المنوية وتخترقها وتخصبها تبدأ رحلة الحمل. أجريت بعض الدراسات التي تشير إلى أن حوالي 50٪ من حالات الحمل تحدث بعد 6 أشهر من الزواج ، خاصة إذا كان الشريكان في سن مناسبة ، كما أشارت هذه الدراسة إلى أن هذه النسبة قد ترتفع إلى 80 أو 90٪ بعد 9 أشهر من الزواج.

لكن يجب أن تحدث العلاقة الحميمة بين الزوجين بالتزامن مع وقت الإباضة في المرأة في أي من الأيام 14 و 15 و 16 التالية من اليوم الأول لدورة المرأة ، وإذا التزم الزوجان بالوقت المناسب لإثبات ذلك ، العلاقة الحميمة والتأكد من صحتها وأن إحداهن لم تعان من أمراض وانتظرت سنة لكن لم يحدث حمل فمن المحتمل أن تكون هناك مشكلة ويجب استشارة طبيب مختص لمعرفة ما إذا كان هناك مشكلة يمكن معالجتها.

لماذا يتأخر الحمل في بداية الزواج؟


يندفع الكثير من الأزواج للحمل في بداية السنة الأولى للزواج ، يحدث هذا لأسباب كثيرة ، ومنها الخوف من عدم القدرة على الإنجاب في المستقبل ، أو إصرار الوالدين على أن يكون للعروسين حفيد ، وأسباب أخرى.

ينصح العديد من الأطباء بعدم التسرع في الأمر ، وعدم اللجوء إلى الفحص الطبي إلا بعد عام كامل من العلاقة الزوجية المنتظمة. حيث أن معدل الحمل في السنة الأولى للزواج لا يتجاوز 20٪.

  • نستعرض بعض أسباب تأخير الحمل في الزواج الأول:
  • عدم انتظام العلاقة الزوجية: وهذا من أهم أسباب تأخر الحمل. لأن بعض الأزواج قد يعملون بعيدًا عن شريكهم ؛ ليس لديهم علاقة حميمة على فترات منتظمة ؛ قد تحدث هذه الأوقات في أوقات الإباضة للزوجة.
  • التوتر: قد يكون هناك ضغط من والدي المتزوجين حديثًا لإنجاب طفل في السنة الأولى من الزواج ؛ مما يضع ضغطاً نفسياً على الزوجين ، وعلى الزوجة بشكل خاص ؛ مما قد يؤثر سلباً على حدوث الحمل.
  • زيادة الوزن: قد تؤدي زيادة وزن الزوجة إلى وجود تكيسات على المبيضين. هذا هو أحد الأسباب الأكثر شيوعًا لتأخر الحمل.
  • انقطاع الجماع وقت الإباضة: فترة التبويض للزوجة تحددها الدورة الشهرية. 
  •  كمية الحيوانات المنوية: لا تقع مسؤولية تأخير الحمل على عاتق الزوجة وحدها ؛ لكن قلة عدد الحيوانات المنوية لدى الزوج قد تكون أحد أسباب تأخر الحمل. حيث أن عدد الحيوانات المنوية أثناء القذف الواحد يصل إلى 25 مليون حيوان منوي.
  • عدم انتظام الدورة الشهرية: قد يكون عدم انتظام الدورة الشهرية أحد أسباب تأخر الحمل. لأنها ناتجة عن اضطراب هرموني لدى الزوجة. مما قد يؤثر على الرحم والإباضة. نتيجة لذلك ، لا يحدث الحمل بشكل طبيعي.
  • وجود هرمون الإرضاع:هرمون لبن الزوجة قد يمنع أو يقلل من فرص الإباضة ؛ مما يؤثر على معدل الحمل ، ومعرفة نسب الهرمونات يتم بعد الفحص الطبي من قبل الطبيب المختص.

متى يحدث الحمل بعد الدورة الشهرية مباشرة؟


  • لا يمكن أن تحملي بعد دورتك الشهرية مباشرة ، لكن هذا ليس مستحيلاً. تقل فرص الحمل بعد الدورة الشهرية مباشرة مقارنة ببضعة أيام أو بعد أسبوع من انتهاء دورتك الشهرية.
  • عادة ما تتطور البويضة أثناء الحيض وتكون جاهزة للإفراز في منتصف الدورة الشهرية. يمكن أن يختلف الوقت الذي تستغرقه البويضة حتى تنضج داخل المبيض من دورة إلى أخرى.
  • قد تزيد الدورة المنتظمة والقصيرة من احتمالية حدوث الحمل بعد دورتك مباشرة ، فإذا جاءت دورتك الشهرية بعد اثنين وعشرين يومًا من انتهاء الدورة السابقة ، يمكنك التبويض بعد أيام قليلة من الدورة الشهرية ، وتحملين إذا استمرت دورتك الشهرية لمدة أقل من سبعة أيام ، لأن أطول فترة يمكن أن تعيش فيها الحيوانات المنوية في مخاط عنق الرحم وتسبب الإخصاب هي سبعة أيام.
  • تعتمد فرصك في الحمل بعد انتهاء دورتك مباشرة على وقت الجماع ، وطول الدورة الشهرية ، واليوم المحدد للإباضة خلال تلك الدورة الشهرية.
  • يمكن أن يكون تتبع الإباضة أداة مهمة للنساء المهتمات بالحمل بعد الدورة مباشرة ، من خلال الاستفادة من تطبيقات تتبع التبويض المجانية ، أو مراقبة مخاط عنق الرحم للتغيرات التي قد تشير إلى الإباضة ، وقياس درجة حرارة الجسم أثناء الراحة يوميًا ، والبحث عن علامات زيادة فيه.

متى يحدث الحمل بالضبط؟


ترتبك كثير من النساء حول الوقت المناسب لحدوث الحمل ، لكننا نود أن نشير إلى أن هناك بعض الأشياء التي تتعارض مع حدوث الحمل ، ومن هذه العوامل ما يلي:

  • سن الزوجين.
  • عادات الأكل السليمة لكلا الزوجين.
  • التدخين.
وجود مشاكل في الخصوبة عند الرجل أو وجود مشاكل في التبويض عند المرأة.

كل هذه العوامل السابقة تتداخل مع سرعة أو بطء الحمل لدى المتزوجين ، وقد أثبتت العديد من الدراسات التي أجريت على المتزوجين حديثًا ما يلي:

  • حوالي 38٪ من النساء يحملن بعد الشهر الأول من الزواج.
  • 68٪ من النساء يحملن بعد ثلاثة أشهر من الزواج.
  • 81٪ من النساء يحملن بعد ستة أشهر من الزواج.
  • تحمل 92٪ من النساء خلال السنة الأولى من الزواج.
  • كما ينصح الأطباء بعد الإسراع بالكشف عن تأخر الحمل قبل مرور ستة أشهر على الأقل بعد الزواج ، لأن هذا التأخير لا يشكل مصدر قلق في بداية الزواج.

نصائح للحمل بسرعة بعد الزواج


الجماع بانتظام 


في البداية ، سيدتي ، يجب عليكِ الالتزام الكامل بالجماع والحميمية كل ثلاثة أيام على الأقل ، مع الحرص على ممارسة الجنس يوميًا قبل الإباضة بثلاثة أيام ، وأثناء فترة الإباضة ، لأن معدل الخصوبة خلال هذه الفترة مرتفع كذلك احرصي سيدتي على متابعة الأوضاع الجنسية المحفزة للحمل. 

وهي ثلاثة أوضاع: الوضع التقليدي ، والوضع الجانبي ، والظهر. تسمح هذه الأوضاع للحيوانات المنوية باختراق البويضة بسهولة بعد الانتهاء من العلاقة الحميمة ، يجب ألا تنهض من السرير ، بل انتظر عدة دقائق وأنت ترفع ساقيك إلى أعلى وأكثر من وسادة واحدة تحتك ، حاولي الاسترخاء والسماح للحيوانات المنوية في المهبل لأطول فترة ممكنة لزيادة فرصتك في الحمل.

تجنب المسكنات والمنشطات

من أهم النصائح التي يمكنك اتباعها عزيزتي ، من أجل الحمل بسرعة كبيرة ، ضرورة الابتعاد عن تناول المسكنات ، وخاصة المسكنات المضادة للالتهابات ، لأنها تعمل على مستويات عالية من هرمون البروستاجلاندين ، والذي بدوره يصغر الرحم ، ويضعف حدوث الحمل. 

لذلك يفضل عدم تناول هذه المسكنات خلال فترة التبويض حتى حدوث الحمل كما أنه من الضروري سيدتي تجنب المنشطات مثل القهوة والشاي والمشروبات الغازية ، لأن الإفراط في تناول القهوة والشاي قد يقلل من فرص الحمل ، تحتوي المشروبات المنشطة والمشروبات الغازية على نسبة عالية من الكافيين ، وهو العدو الرئيسي الذي يؤثر سلبًا على إمكانية التكاثر.

احرصي دائمًا على نظافة المهبل


تعتبر النظافة الشخصية ونظافة الجسم ، وخاصة الأعضاء التناسلية ، من أهم النصائح التي يجب مراعاتها من أجل زيادة فرص الحمل سيدتي ، عليكِ دائمًا تنظيف منطقة المهبل والتخلص من الروائح الكريهة التي تنبعث منه نتيجة الالتهابات والإفرازات المهبلية التي تصيب جهازك التناسلي. 

احرصي أيضًا على ارتداء الملابس الداخلية القطنية وتغييرها بانتظام إذا كنت تعانين من التهابات المهبل ، فعليك استشارة الطبيب المختص عن الدواء المناسب ، وذلك لعلاج الأمراض التي تسبب هذه الالتهابات ، أو للتخلص من البكتيريا التي تصيب المهبل واعلمي أنه إذا انتظرتِ لوقت طويل دون إيجاد علاج لهذه العدوى ، فقد تصابين بمشكلة صحية تؤثر على الحمل وقد تتطور إلى عقم.

تجنب استنشاق المواد الكيميائية الضارة


سيدتي ، تجنبي استنشاق المواد الكيميائية الضارة الموجودة في مواد التنظيف والتطهير ، فهذه المواد السامة تؤثر سلباً على خصوبة المرأة وتضعف من حدوث الحمل.

تجنب أيضًا استنشاق العطور ذات الروائح القوية والابتعاد عن التدخين تمامًا سيدتي ، لأنه بالتأكيد يؤثر سلبًا على البيض ، ويقلل من إمكانية التكاثر.

اعتني بطعامك وحالتك العقلية


من أهم الخطوات التي تحفز الحمل سيدتي ضرورة الانتباه إلى نظام غذائي صحي وسليم ، خاصة أثناء فترة الإباضة ، يجب تناول الأطعمة الغنية بالبروتينات والفيتامينات الهامة والضرورية التي تعزز الحمل وتخصيب البويضة هذا بالإضافة إلى تناول الخضار والفواكه الطازجة باستمرار. 

كما أنه من الضروري الاهتمام بحالتك النفسية ، والابتعاد عن الضغوط النفسية والاضطرابات العصبية الحادة ، والتخلص من مشاعر التوتر والقلق والعاطفة ، لأن هذه الأمور تنعكس سلبًا على الأعضاء التناسلية وتقلل من حدوثها. حمل.



المراجع(+)
  • فيس بوك
  • بنترست
  • تويتر
  • واتس اب
  • لينكد ان
  • بريد
author-img
الصحة والجمال

عدد المقالات:

شاهد ايضا × +
إظهار التعليقات
  • تعليق عادي
  • تعليق متطور
  • عن طريق المحرر بالاسفل يمكنك اضافة تعليق متطور كتعليق بصورة او فيديو يوتيوب او كود او اقتباس فقط قم بادخال الكود او النص للاقتباس او رابط صورة او فيديو يوتيوب ثم اضغط على الزر بالاسفل للتحويل قم بنسخ النتيجة واستخدمها للتعليق

X
ستحذف المقالات المحفوظة في المفضلة ، إذا تم تنظيف ذاكرة التخزين المؤقت للمتصفح أو إذا دخلت من متصفح آخر أو في وضع التصفح المتخفي